En ع

وظائف شاغرة

مشاركة الجامعة العربية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا في معرض الجامعات والمعاهد وفرص التوظيف المقام في فندق أفاميا الشام

بواسطة Eng. Hamza في . نشر في قسم غير مصنف

تسهيلا لتلبية رغبة طلبتنا الاعزاء في اختيار التخصص الجامعي بعد انتهاء تحصيلهم الثانوي اقيم معرض الجامعات والمعاهد الذي نظمته مجموعة الفجر للمعارض والمؤتمرات بالتعاون مع الامانة العامة لمحافظة حماة حيث شاركت اكثر من 25 من جامعات ومعاهد،.

وفي صباح يوم الاثنين افتتح الرفيق محمد باشوري أمين فرع حزب البعث في حماة والدكتور عبدالله الحزوري محافظ حماه والاستاذ الدكتور محمد يحيى معلا رئيس الجامعة العربية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا المعرض وتعرفو على كافة الجهات المشاركة واهدافها،

حيث صرح الدكتور محمد يحيى معلا رئيس الجامعة أن تنوع الكليات الجامعية سواء في القطاع العام أو الخاص يضع الطالب في حيرة من أمره بالاختيار ويشكل بذات الوقت غنى علمي للوطن بافتتاح كليات فريدة وجديدة تميز بعض الجامعات ومنها الجامعة العربية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا التي توجد فيها الهندسة الكيميائية الاختصاص الفريد في القطر بين الجامعات الخاصة إضافة لكلية طب الاسنان وهندسة العمارة والهندسة البترولية والهندسة المعلوماتية وكلية الترجمة واللغات ،

وافتتاح المعرض في هذا الوقت يتزامن مع بدء التسجيل للعام الدراسي الجديد ما يشكل فرصة للمشاركين بشرح طرق التدريس والمزايا والمحفزات والتسهيلات الممكن تقديمها للطالب والاهل وتسيير التنقلات عبر جميع ممثلين عن الجامعات السورية في مكان واحد يجد الطالب فيه نقطة الوصل بين طموحه وتحقيقه على ارض الواقع، ونوه معلا على التخفيضات في قيم الرسوم والمنح المجانية التي تخص أبناء الشهداء والمتفوقيين والأشقاء وأبناء المعلمين والحالات الانسانية مع تعيين الخريج الاول من كل كلية في الجامعة اذا رغب بذلك واشار معلا على اقبال طلبة عرب من اليمن والعراق ولبنان وفلسطين.

وفي ختام المعرض في يومه الثالث قام الرفيق محمد باشوري أمين فرع حزب البعث والدكتور عبدالله الحزوري محافظ حماه واللواء اشرف طه قائد شرطة محافظة حماة والمهندس فراس عردوس مدير مجموعة الفجر للمعارض بتكريم السادة المشاركين بتقديم درع شكر وتقدير ومن ثم قامو بزيارة لجميع الاجنحة المشاركة معربين على استمرار المعارض والمؤتمرات في مدينة حماة.

إعداد التقرير أ.سامي العبد العزيز

 

 

10 1 2 3 4 5 6 7 8 9

 

طباعة طباعة